تجارب في جدة

تجارب في جدة

عروس البحر الأحمر

لا يوجد مكان يضاهي جدة في سحرها ووتيرة الحياة بها وعاداتها – ناهيك عن الكورنيش. فكانت المدينة الساحلية ترحب بزوارها على شواطئها منذ قرون، وأضحت اليوم مثالًا حقيقيًا للتعددية الثقافية. ويتجلى التنوع في كل ركن من أركان جدة، بدءًا من فنونها وثقافتها الغنية إلى ثقافة الطعام ووصولًا إلى التأثيرات المعمارية التي لا تعد وتحصى.
فضلاً قم بإدارة الجهاز
حجم النافذة لا يتيح العرض بشكل كامل. يُرجى تكبير النافذة للاستمتاع بتجربة أفضل